جريمة تهز الأردن.. خطف فتاة واغتصابها تحت تهديد السلاح

الأردن – فريق التحرير

 

بعدما أسدلت محكمة التمييز الأردنية أعلى جهة قضائية في الأردن، الستار الأسبوع الماضي على أحد أبشع الجرائم التي ارتكبت مؤخراً في البلاد، بدأت تفاصيل جديدة بالتكشف.

فقد كشف صحافي أردني تفاصيل جديدة عن جريمة من سلسلة الجرائم التي ارتكبها ثلاثة مجرمون، والتي قضت المحكمة بحبسهم الأسبوع الماضي لمدة 45 عاماً.

وإحدى تلك الجرائم وقعت في منطقة غرب العاصمة عمّان حيث أقدم شخصان من العصابة على خطف فتاة من إحدى السيارات والاعتداء عليها لمرات عدة تحت تهديد السلاح.

وفي التفاصيل التي رواها الصحافي الأردني غازي المرايات في مقطع مصور، فإن الفتاة كانت داخل سيارة برفقة شاب، وأثناء وقوفهما في المنطقة حضرت إليهما مركبة يتواجد بها شخصان ملثمان يرتديان قفازات.

 

وعقب ذلك نزل أحد هؤلاء الأشخاص من السيارة، وأرغم الشاب على النزول من سيارته، تحت تهديد السلاح وقيّده ووضعه في السيارة، ثم اصطحبا الفتاة معهما بسيارتهما.

 

الاعتداء عليها

وعند وصولهم إلى منطقة حرجية طلب أحد الشخصين من الفتاة خلع ملابسها، ومن الخوف استجابت لهما.

 

ثم قام أحد الشخصين بالاعتداء عليها، بعد ذلك اعتدى عليها الشخص الآخر وذلك لعدة مرات، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام أردنية.

 

يذكر أن النيابة العامة أسندت للمدانين الثلاثة تهمة هتك العرض بالتغلب والتعاقب مكرر خمس مرات للمدان الأول، ومكرر 4 مرات للمدان الثاني، ومكرر مرتين للمدان الثالث، وجناية السرقة لهم جميعا، والشروع بالقتل للأول والثاني، وحمل وحيازة سلاح ناري دون ترخيص، والإيذاء بالاشتراك.

 

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *