تجربة أربيل في العراق والمنطقة مختلفة ويجب نقلها إلى سوريا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: ان تجربة أربيل في العراق والمنطقة مختلفة، ويجب نقل تجربة الكورد في العراق إلى سوريا.

 وأوضح: أن بعض الأطراف تريد أن تجعل سوريا والعراق ميداناً لصراعاتهما، فيما عد الانتخابات العراقية “شأناً داخلياً”.

وأضاف لافروف أن قوات سوريا الديمقراطية طلبت من روسيا تطبيع علاقاتهم مع النظام السوري، لافتا إلى أن الكورد في لجنة كتابة الدستور السوري لا يمثلون جميع كورد سوريا.

ورأى لافروف أن بعض كورد سوريا مقربون من أميركا، والبعض الآخر ينتمون الى تركيا، مؤكداً أن الأميركيين لم يجدوا أبداً حلاً جيداً للكورد.

تحرير: أسامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.