تاريخ استيطان الانسان لدير الزور واهم القبائل التي سكنتها ..تقرير من اعداد فريق وكالةBAZ.”فيديو”

دير الزور- BAZ_NEWS

لمحة ملخصة عن  دير الزور رابط الفيديو(https://youtu.be/5jU-b089n6Y)
من غير المعروف على وجه الدقة تاريخ استيطان الإنسان للدير، غير أنها كانت ومنذ العصر السلوقي بلدة صغيرة على نهر الفرات واستمرت في العصور اللاحقة كذلك ، حتى انتعشت إبان الحكم العثماني للبلاد مع تحولها إلى مركز تجاري على طريق القوافل القادمة من حلب نحو بغداد، وازدادت أهميتها بعد إعلانها مركزًا لمتصرفية الزور عام 1865 حيث توسعت البلدة وتحولت إلى مدينة كبيرة تحوي مختلف الخدمات والمرافق العامة

▪︎اللهجة الديرية
اللهجة الديرية هي إحدى لهجات اللغة العربية المحكيّة في مدينة دير الزور شرق سورية وما حولها.
واللهجة في دير الزور وهي خليط من اللهجة البدوية واللهجة العراقية, وتحمل الكثير من الكلمات التي دلت المعاجم والشعر القديم على أنها من أصل اللغة العربية الفصحى وخاصة “القاف الفصيح”، حيث تم تناقلها عن طريق القبائل التي استوطنت الجزيرة الفراتية ثم حافظ عليها الأجداد والأبناء في المنطقة
في بيان مصدر فصاحة هذه اللهجة ذكر الباحث محمد رشيد رويللي في كتابه “الحركة الثقافية في محافظة دير الزور خلال القرن العشرين”: استوطنت الجزيرة الفراتية ثلاث قبائل عربية عدنانية هي “بكر” و”ربيعة” و”مضر”، وتفرعت هذه القبائل إلى بطون وأفخاذ وعشائر تمركزت في تلك المناطق ومعها عدد من القبائل الحليفة فكان مجموع القبائل التي استوطنت الجزيرة الفراتية أي محافظة دير الزور بحدودها القديمة تسع قبائل عربية هي (قيس، تميم، أسد، تغلب، بكر، هذيل، قضاعة، مضر، باهلة) واختلطت بالسكان الأصليين وامتزجت دماؤهم وعاداتهم ولهجاتهم وغدوا يشكلون نسيج المجتمع الفراتي، ولم تمنع الحروب الطاحنة بينهم من عودة الوفاق والوئام بعد حين لأنهم يشعرون يقيناً بأن أرض الجزيرة الفراتية هي الملاذ والعطاء اللا محدود، وعنهم نُقلت اللغة العربية ومنهم أُخذ اللسان العربي الفصيح.
إنّ من يستمع لأهل الدير خلال أحاديثهم يجد أنهم (ربما) الوحيدون في عالمنا العربي اليوم ينطقون الحروف مفردة خارجة من مخارجها المنصوص عليها في كتب اللغويين بما في ذلك النطق بحروف الضاد والظاء والثاء والذال والقاف والجيم وتلك ميزة واضحة في أهل الدير..

سوريا

ديرالزور

باز_الاخبارية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.