بين الدولة العلوية في الساحل السوري ومحاولة التمدد الإيراني إغراءات لاقت الرفض!!

سوريا – فريق التحرير 

قالت صحيفة “الشرق الأوسط”، إن شخصيات دينية إيرانية جالت مؤخراً في عدد من قرى وبلدات الساحل السوري وريف حماة الغربي، وعرضت “ترميم المزارات والأضرحة الدينية”.

 

وأضافت الصحيفة، اليوم الخميس، أن وفداً دينياً إيرانياً برئاسة “الحاج رضا”، التقى شخصيات اجتماعية ودينية من الطائفة العلوية في مناطق نهر البارد وعين الكروم وحير المسيل وقرى بمحيط مدينة مصياف بريف حماة الغربي، ومناطق بيت ياشوط في جبلة بريف اللاذقية.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن الوفد الإيراني طرح مبادرة لترميم دور العبادة والمزارات والأضرحة العلوية، إلا أنها لاقت رفضاً قاطعاً من سكان المنطقة، رغم تقديم الوفد الإيراني عروضاً مغرية تتعلق بالمساعدات الإنسانية والمالية لذوي الإعاقات والمرضى في تلك المناطق، إلى جانب عمليات الترميم.

 

ونقلت الصحيفة عن ناشطين في المنطقة، أن الزيارة والعروض لم تكن الأولى من نوعها، وأن رفضها يرجع إلى الخوف من “تمدد إيران وفرض نفوذها السياسي والمذهبي على العلويين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.