بسبب ضربه لوالدته.. الحكم على “فنان” بالسجن في بريطانيا

بريطانيا – فريق التحرير

في واقعة قاسية يصعب تصديقها حكمت محكمة بريطانية على ممثل سابق بالسجن بسبب اعتداءاته المتكررة على والدته المسنة.

 

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” فقد أدانت المحكمة الممثل البريطاني السابق، جوشوا مالين صاحب الـ34 عاما بسبب ضربه بالركل المستمر لوالدته البالغة من العمر 71 عاما.

 

وأثناء الجلسة الختامية للمحكمة، بكت الأم ديانا مالين التي تعيش في منزل بمنطقة وود جرين في شمال العاصمة البريطانية، لندن، عندما حكم القاضي على ابنها الوحيد بالسجن لمدة 3 سنوات و8 أشهر، إضافة إلى منعه من الاتصال بها لمدة 10 سنوات.

 

وأدين الممثل الشهير سابقا في بريطانيا بـ 5 جرائم ضد والدته، بما في ذلك الاعتداء الذي تسبب في أذى جسدي كبيرا في عامي 2010 و 2020، ثم ضربها في عامي 2018 و 2020، وكذلك تسبب في ضرر جنائي في عام 2013م، كما أنه خالف أمرا تقييديا لرؤيتها في مناسبتين سابقتين.

 

وعلقت الأم على ما حدث لابنها الممثل الشهير سابقا، قائلة: حزينة لنفسي ولما حدث له أيضا، لكن قبل أن يتم القبض عليه كنت دائما خائفة من فتح الباب الأمامي خوفا منه، فقد أثر على مدار سنوات عديدة على صحتي العقلية سلبا بمشاعر خوف ووحدة وحزن يومي.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *