انفجارات عنيفة تهز العاصمة الأوكرانية وأضرار جسيمة في مصنع آزوت للكيماويات

أعلن رئيس بلدية كييف “فيتالي كليتشكو” وقوع انفجارات عدة هزت العاصمة الأوكرانية ، فيما تسيطر روسيا على مجريات معركة مدينة سيفيرودونتسك، أكبر مدن شرق أوكرانيا.

حيث أعلنت مصادر أوكرانية “وقعت انفجارات عدة في منطقتي دارنيتسكي ودنيبروفسكي بالعاصمة”، لافتا إلى أن مزيدا من المعلومات التفصيلية سيكشف عنها لاحقا.

فيما قال حاكم منطقة لوغانسك، حيث تقع مدينة سيفيرودونتسك، إن القوات الروسية تواصل اقتحام المدينة وتسيطر على الجزء الشرقي منها.
وأضاف سيرهي جايداي أن أجزاء من مصنع آزوت للكيماويات تضررت في هجمات .

بينما ذكر رئيس بلدية بروفاري ، إيهور سابوكو، أن انفجارا وقع بالقرب من التجمع السكني، مضيفا: “في حوالي الساعة السادسة، أطلق العدو النار على المناطق المجاورة مباشرة لمجتمعنا”.

وتابع سابوجكو، أن “في الوقت الحالي، لا توجد معلومات عن الدمار في مجتمع بروفاري، مطالبا السكان بضرورة التزام الهدوء، والبقاء في أماكن آمنة”.

وكانت صفارات الإنذار قد دوت في وقت سابق في معظم أنحاء أوكرانيا، بما في ذلك منطقة كييف، كما رأى شاهد عيان الدخان يتصاعد في سماء المدينة بعد الانفجارات، وفقا لـ”رويترز”.

وأفاد شهود عيان بسماع انفجارات عدة في في العاصمة، كما شاهد سكان كييف “سقوط” صاروخين، في منطقة دارنيتسكي، واندلع بعد ذلك حريق على نطاق واسع.

ويزعم سكان في كييف أن سبب الانفجارات في العاصمة، هو عمل أنظمة الدفاع الجوي التي أسقطت صواريخ عدة، وهي المعلومات التي لم يتم تأكيدها بشكل رسمي حتى الآن.

أعلن رئيس بلدية سيفيرودونتسك المدينة الرئيسية في شرق أوكرانيا، أولكسندر ستريوك ، أن القوات الأوكرانية تحاول “استعادة السيطرة التامة” على المدينة.

كما وأردف قائلا إن القوات الروسية “حققت بعض النجاحات” و”تمكنت من دخول المدينة والاستيلاء على قسم كبير منها وقسمتها إلى قسمين، لكن قواتنا تمكنت من إعادة الانتشار وبناء خط دفاعي حاليا، نقوم بكل ما هو ممكن لاستعادة سيطرة أوكرانيا التامة” على المدينة.

أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن الوحدات العسكرية الأوكرانية تنسحب من سيفيرودونتسك، بعدما “تكبدت خسائر كبيرة خلال المعارك”، نحو مدينة ليسيتشانسك المجاورة.

وأعلنت مصادر أوكرانية “الوضع بالغ الصعوبة ، نبذل ما في وسعنا لصد العدو عن المدينة، معارك الشوارع مستمرة بموازاة قصف مدفعي منتظم”، مضيفا أن “قواتنا المسلحة واثقة بأنها ستنجح” في استعادة السيطرة على المدينة.

من جهتها، أوردت هيئة أركان الجيش الأوكراني أن “المعارك متواصلة للسيطرة التامة على سيفيرو دونيتسك”، حتى اللحظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.