النفط يرتفع قبل اجتماع الأوبك رغم استمرار مخاوف تأثر الطلب

دولي – فريق التحرير 

ارتفعت العقود الآجلة للنفط بأقل من %1، قبل اجتماع الأوبك + المنتظر في وقت لاحق من الأسبوع، والمتوقع فيه ألا يتم زيادة الإمدادات الخاصة بالنفط الخام، وسط مخاوف من احتمال حدوث ركود عالمي قد يؤثر على مستويات الطلب.

 

فمن المقرر أن تجتمع منظمة الأوبك+ يوم الأربعاء لاتخاذ قرار بشأن المسار المستقبلي لسياسة الإنتاج لشهر سبتمبر. وهناك بعض الشكوك من احتمالية استجابة أعضاء المجموعة لدعوة الرئيس جو بايدن لضح المزيد من إمدادات النفط، مع توقعات أن تحافظ أوبك + على القدرة الإنتاجية المتبقية لفترة أخرى.

 

هذا وقد أفادت بعض المصادر لوكالة رويترز للأنباء إن أوبك + قلصت توقعاتها لفائض في سوق النفط هذا العام بمقدار 200 ألف برميل يومياً، إلى 800 ألف برميل يومياً.

 

هذه هي نظرة على أداء بعض السلع:

• النفط الخام: 94.42 دولار – التغيير اليومي: %0.6

• برنت: 100.54 دولار – التغيير اليومي: %0.5

 

على الجانب الآخر، حافظت عقود المعدن الأصفر على المكاسب التي سجلتها بعد اجتماع الفيدرالي الأمريكي الأسبوع الماضي، وواصلت الأسعار الارتفاع يوم الثلاثاء بعد وصول رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان، ما أثار وعوداً بالانتقام من بكين.

 

وقد لفتت تعليقات اثنين من كبار المسؤولين في الاحتياطي الفيدرالي الانتباه، حيث قالا إن البنك المركزي من غير المرجح أن يتخلى عن خطته القوية لرفع أسعار الفائدة، حتى ينحسر التضخم المرتفع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.