النفط يتراجع.. تجاذبات العرض والطلب تبقيه في نطاق ضيق

دولي – فريق التحرير

هبطت أسعار النفط، الأربعاء، بعد أن أظهرت بيانات الصناعة أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة ارتفعت أكثر من المتوقع، لكن مخاوف العرض حدت من الخسائر.

 

وارتفعت مخزونات الخام الأميركية بنحو 4.5 ملايين برميل في الأسبوع المنتهي في 21 أكتوبر، وفقا لبيانات صادرة من معهد البترول الأميركي.

 

وفي حين عززت زيادة مخزونات الخام المخاوف من ركود عالمي من شأنه أن يقلص الطلب، فإن قيود العرض المستمرة تبقي تداول الأسعار في نطاق ضيق.

 

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن قد كشف الأسبوع الماضي عن خطة لبيع ما تبقى من سحب قياسي من احتياطي النفط الاستراتيجي بحلول نهاية العام في مسعى منه لخفض أسعار البنزين المرتفعة.

 

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت لشهر ديسمبر 72 سنتا، أو 0.8 بالمئة، إلى 92.80 دولار للبرميل بحلول 0330 بتوقيت غرينتش، بعد إغلاقها مرتفعة 26 سنتا في الجلسة السابقة.

 

وهبطت العقود الآجلة للخام الأميركي الخفيف تسليم ديسمبر بواقع 48 سنتا، أو 0.6 بالمئة، إلى 84.84 دولار، متخلية عن مكاسب الجلسة السابقة.

 

وقال محللو إيه.إن.زد ريسيرش في مذكرة “احتمال حدوث تباطؤ اقتصادي عالمي وتشديد السياسة النقدية يفوق شبح تخفيضات الإمداد في الأسابيع الأخيرة”.

 

وقال ستيفن إينيس، الشريك الإداري في (إس.بي.إيه) لإدارة الأصول “خفض إنتاج أوبك الذي يسري اعتبارا من نوفمبر والعقوبات الجديدة للاتحاد الأوروبي على النفط الروسي التي تدخل حيز التنفيذ من ديسمبر يجب أن تعطي دفعة (للأسعار)”.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *