الكاظمي يدعو الجميع إلى تحمل المسؤولية الوطنية لحفظ الدم العراقي

العراق – فريق التحرير

 

أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أنه يثمن دعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر إلى إيقاف العنف.

وقال الكاظمي على تويتر أيضا إنه يثمن دعوة هادي العامري، وكل المساهمين في التهدئة، ومنع المزيد من العنف.

وحث الجميع على تحمل المسؤولية الوطنية لحفظ الدم العراقي.وشدد الكاظمي عبر تويتر على أن دعوة الصدر إلى وقف العنف تمثل أعلى مستويات الوطنية والحرص على حفظ الدم العراقي.

وذكر أن كلمة الصدر تحمل الجميع مسؤولية أخلاقية ووطنية بحماية مقدرات العراق والتوقف عن لغة التصعيد السياسي والأمني والشروع في الحوار السريع المثمر لحل الأزمات.

وفي كلمته، الثلاثاء، أعلن زعيم التيار الصدري أن البلاد رهينة للفساد والعنف.

ودعا مؤيديه إلى الانسحاب التام خلال 60 دقيقة بعد يومين من المواجهات بينهم وبين فصائل شيعية أخرى موالية لإيران وقوى أمنية أوقعت 23 قتيلا.

وقال: “سأتبرأ من أنصار التيار الصدري إذا لم ينسحبوا من الاعتصام خلال ساعة”.وردا على سؤال، قال: “اعتزالي هو شرعي لا سياسي ونهائي”، موضحا أن ما يحدث ليست ثورة لأنها ليست سلمية، موجها الشكر لقوات الأمن على عدم الانحياز إلى أي جانب في أحداث العنف الأخيرة.

وقدم الصدر اعتذاره للشعب العراقي على العنف في البلاد.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.