“اشتباكات بين الهندوس والمسلمين تؤدي إلى مقتل شابين وأعمال عنف “

قالت الشرطة السبت، إن شابين لقيا حتفهما في اشتباكات بين الهندوس والمسلمين في شرق الهند عقب تصريحات مسيئة عن النبي محمد أدلى بها اثنان من مسؤولي الحزب الحاكم.

 

وفتحت الشرطة النار لوقف أعمال العنف بمدينة رانشي في ولاية جهارخاند ولكن لم يتضح بعد ما إذا كان الضحيتان سقطا بنيران الشرطة أو بسبب أعمال الشغب.

 

وذكر المسؤول الكبير بالشرطة سوريندرا كومار جها، أن 14 على الأقل من رجال الشرطة أصيبوا في الأحداث التي شهدتها رانشي ومناطق أخرى، وتم فرض حظر التجول وحجب خدمات الإنترنت للحيلولة دون تصاعد الاضطرابات.

 

وفي ولاية أوتار براديش الشمالية، قالت الشرطة إنها ألقت القبض على 230 من المشتبه بهم في إثارة الشغب بعد أن عمت الاضطرابات عدة مدن.

إعداد: دريمس الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.