أجهزة طرد مركزي جديدة لتخصيب اليورانيوم في إيران

أعلنت إيران تشغيل المزيد من أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم، وذلك بعد تبني الوكالة الدولية للطاقة الذرية لقرار ضد البلاد، فيما وصفت وزارة الخارجية الإيرانية القرار، الخميس، بأنه “متسرع” و”غير متوازن”.

وصوّت مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأربعاء على قرار يحث إيران على التعاون الكامل مع مفتشي الوكالة. ووفقا لمصادر دبلوماسية فإن الصين وروسيا هما الدولتان الوحيدتان اللتان صوتتا ضد القرار من بين الدول الأعضاء البالغ عددها 35 دولة.

وكانت الوكالة الدولية حذرت مؤخرا من أن إيران قد يكون لديها ما يكفي من المواد الخام لتصنيع سلاح نووي في غضون أسابيع قليلة.

وأفاد تقرير صادر عن المنظمة بأن إيران قامت بالفعل بتخصيب 43.1 كيلوغرام من اليورانيوم لمستوى نقاء 60%. ويقول محللون إن نحو 50 كيلوغراما تكون كافية لتصنيع سلاح نووي، إذا ما ارتفع معدل التخصيب قليلا إلى 90%.

وتؤكد طهران مرارا أن برنامجها النووي هو للأغراض السلمية فقط.

وهدد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده الخميس بأن رد إيران على قرار الوكالة الدولية “سيكون حازما ومناسبا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.